in

هذه توقعات الرجل الذي تنبأ بالأزمة المالية في 2008

ذكر نورييل روبيني، المعروف بتوقعه لانهيار السوق العقاري وحدوث الأزمة المالية عام 2008، أن الاحتياطي الفيدرالي قد يجد صعوبة في تشديد سياسته النقدية في حال تباطؤ النمو، وحدوث موجة مبيعات كبيرة في أسواق الأسهم العالمية كما حدث في الربع الأخير من عام 2018.

وتوقع روبيني أن يؤجل الفيدرالي رفع الفائدة على الرغم من معدلات التضخم المرتفعة، مضيفا أن التضخم المصحوب بالركود أو ما يعرف بالـStagflation قد يستمر لعدة أرباع.

أما فيما يخص أسعار النفط، فرجح روبيني وصولها إلى 100 دولار للبرميل خلال الأشهر القليلة المقبلة، مشيرا إلى أن الأمر متعلق أيضا بقرارات أوبك + وزيادتهم للإنتاج، وما إذا كانت البراميل الإيرانية ستعود إلى الأسواق العالمية.

نورييل روبيني هو الرئيس التنفيذي لشركة روبيني ماكرو أسوشيتس، وهي شركة استشارية عالمية في مجال الاقتصاد الكلي في نيويورك. وفي خطاب ألقاه في عام 2006 أمام صندوق النقد الدولي، حذر روبيني من الركود الوشيك بسبب فقاعة الائتمان وسوق الإسكان.

وأصبحت تنبؤاته حقيقة واقعة في عام 2008، مع انفجار الفقاعة وتردد صداها في جميع أنحاء العالم إلى أزمة مالية عالمية.

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة#موقع شعلة#شعلةدوت _كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة مال وأعمال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

بعد التبرئة من محاباة الصين.. صندوق النقد الدولي يجدد ثقته بمديرته

توطين مهن التخصصات الصحية والأجهزة الطبية في السعودية