in

نصائح من أجل التصدي للركود الاقتصادي

الركود الاقتصادي يشير مصطلح الركود الاقتصادي إلى حدوث انخفاض كبير وتراجع واضح في النشاط الاقتصادي العام في منطقة معينة على سطح الأرض، ويستمر لأكثر من بضعة أشهر وسنوات، إذ يظهر أثر الركود الاقتصادي على الناتج المحلّي الإجمالي الحقيقي، وعلى الدخل الحقيقي، والعمالة والإنتاج الصناعي، وأيضًا على مبيعات التجزئة والجملة، ويعتقد الاقتصاديون أن الركود الاقتصادي يحدث لأسباب وعوامل مختلفة؛ منها عوامل مالية أو بسبب حدوث تغييرات وتحولات هيكلية في الصناعات، وفي الوقت الراهن يعد انتشار وباء كورونا Covid-19 من أكثر العوامل التي تسببت بحدوث ركود اقتصادي عالمي؛ وذلك بسبب الصدمة الاقتصادية التي حدثت للعالم بأسره،[١] وفي هذا المقال سنوضح لكَ أبرز النصائح التي يمكنكَ اتباعها من أجل التصدي للركود الاقتصادي. نصائح لتصدي الركود الاقتصادي يعد النشاط الاقتصادي نشاط غير مستقر، فهو دائمًا بحالة هبوط وصعود، ويمكن أن يتسبب بمشاكل جّمى أبرزها الركود الاقتصادي، لذلك سنوضح لكَ هنا أبرز النصائح التي يمكنكَ اتباعها حتى تتمكن من الخروج من هذه المشكلة بأقل خسائر ممكنة، والتي يمكن اتباعها للاستعداد للركود الاقتصادي المقبل:[٢] استعد للركود: يجب أن تكون مستعدًا وعلى يقين تام بأنك قد تتعرض لمشكلة الركود الاقتصادي طالما أنت جزء من النشاط الاقتصادي، إذ يمكنك الاستعداد له كما يلي: جهز صندوقًا للطوارئ: يمكنك أن تجهز وتُعِد هذا الصندوق عن طريق توفير مبلغ من المال وإضافته شهريًا في هذا الصندوق، كما يمكنك أن تفتح حسابًا بنكيًا خاصًا بك لإضافة أموالك فيه، كما عليك الانتباه إلى ضرورة أن يكون لديك احتياط نقدي يكفيك لمدة لا تقل عن ستة أشهر. سدد ديونك: احرص دائمًا على أن تسدد كافة الديون المترتبة عليك؛ وذلك لأنك عندما تسدد ديونك ستقلل من نفقاتك الشهرية خلال فترة الركود الاقتصادي. احصل على مصادر دخل إضافية: يمكنك أن تحصل على مصدر دخل إضافي في ظل وقوعك بمشكلة الركود الاقتصادي، فمثلًا يمكنك أن تكسب المال من عمل إضافي عبر الإنترنت أو بأي شكل آخر. احرص على أن تُنوع في استثماراتك: في فترة الركود فإن أسعار الأسهم ستنخفض بشكل كبير، وهذا سيلحق الضرر في حساباتك الإستثمارية، لذا يمكنك أن تقلل من هذه المخاطر عن طريق مثلًا شراء السندات، أو الاستثمار في الأوراق المالية، أو يمكنك أيضًا أن تستثمر في المعادن النفيسة والثمينة، وشراء الأصول الثابتة؛ كالعقارات والأراضي والتي سترتفع قيمتها مع مرور الوقت. واجه الركود الاقتصادي: يمكنك النجاة من مشكلة الركود الاقتصادي عن طريق: خفض نفقاتك: وذلك عن طريق التركيز على إنفاق الأموال فقط على الاحتياجات الضرورية ومستلزمات الحياة المعيشية، إذ يمكنك القيام مثلًا بإعداد الطعام في المنزل وعدم إنفاق أموالك على طلب الأطعمة الجاهزة، واحرص على أن تخفض من النفقات الباهظة وغير الضرورية. استخدم وسائل المواصلات: قم بالتنقل من مكان إلى آخر بواسطة الدراجة الهوائية أو سيرًا على الأقدام؛ حتى توفر في استهلاك وقود السيارة. حافظ على عملك: إذا كان لديك عمل احرص على المحافظة عليه قدر الإمكان، وذلك عن طريق الحضور المبكر للعمل والبقاء فيه لوقت متأخر، والتطوع للقيام بمشاريع وأعمال إضافية حتى تُثبت نفسك لمديرك وتضمن أنه لن يقوم بتسريحك من العمل. استمتع بحياتك: لا تجعل الركود يسيطر على مجريات حياتك ويعرضك للخوف والاكتئاب، بل استمتع بحياتك العائلية والشخصية، وفكر في طرق إبداعية لتوفير المال لكن دون أن تؤثر على سعادتك. ضع خطة لإدارة المخاطر: يجب أن تكون على إدارك ووعي بما يجب عليك القيام به في حالة الركود الاقتصادي، فلا بد من أن تضع مجموعة من الإجراءات والقواعد التي يمكنك أن تتخذها في حال فقدانك لعملك أو لعملائك أو تعرُضك لأي مشاكل بسبب الركود. ركّز على العملاء: عليك أن تركز كلّ جهودك على الاحتفاظ بعملائك الأوفياء، وتأكد من المحافظة على جودة أعمالك المقدمة لهم كما كانت في السابق. تأكد من وجود عوائد يمكنك الإعتماد عليها في الفترة الحالية أو المستقبلية: مثل برامج التأمين المختلفة، خاصةً وإن كنت تنفق على أسرتك بأكملها، واحرص على زيادة درجة الإئتمان الخاصة لك.[٣] أسباب الركود الاقتصادي توجد عدة أسباب تؤدي حالة الركود الاقتصادي، وفيما يلي أبرزها:[٤] ارتفاع أسعار الفائدة: إذ يعد سببًا لحدوث الركود؛ وذلك لأنها تحدّ من سيولة الأموال المتاحة للاستثمار. التضخم: وهو ارتفاع عام في أسعار السلع والخدمات، ومع ازدياد التضخم فإن النسبة المئوية لشراء السلع والخدمات ستنخفض، مما يؤدي إلى الركود. انخفاض ثقة المستهلك: إذا اعتقد المستهلك أن الاقتصاد غير مستقر، فإن هذا سيدفعه إلى إنفاق أمواله بشكل أقل. انخفاض الأجور الحقيقية: يعني ذلك أنه عند حدوث الركود الاقتصادي فإن الموظف سيقل دخله أو سيكسب نفس قيمة الأجر الذي يأخذه من الأساس، وبذلك فإن قوته الشرائية ستتقلص. فترة الركود الاقتصادي تختلف كلّ حالة من حالات الركود الاقتصادي عن الأخرى تبعًا لنوعها وعُمق تأثيرها والمدة التي تستمر فيها، فقد تستمر بعض حالات الركود الاقتصادي لفترات طويلة والبعض الآخر لفترات قصيرة، وبعضها يخلق تأثيرات دائمة على السوق الذي حدثت فيه، وبعض حالات الركود الاقتصادي الأخرى تتلاشى ويزول تأثيرها بسرعة، وأيضًا توجد حالات ركود اقتصادي قد تستهدف اقتصادًا كاملًا، وبعضها الآخر يؤثر فقط على قطاعات محددة داخل الاقتصاد، لذا فإن فترات الركود الاقتصادي لا تستمر لمدة طويلة جدًا، إذ يبلغ متوسط طولها وفقًا لتحليل كابيتال جروب إلى حوالي أحد عشر شهرًا بعد تحليلات ودرسات أُجريت على الدول التي تعرضت لموجات الركود الاقتصادي.[٥] تأثير الركود الاقتصادي على سوق الأسهم للركود الاقتصادي تأثير شديد على سوق الأسهم، لذا فهو يؤثر على أسهم الشركات التي يستثمر فيها الأشخاص، إذ يؤدي الركود الاقتصادي إلى تباطؤ وتوقف النمو الاقتصادي للبلاد، وازدياد معدلات البطالة، وانخفاض الإيرادات والأرباح للشركة، وكل هذه العوامل تؤثر على الأسهم وأسعارها ومستوياتها في سوق تداول الأسهم والبورصات، وخلال فترة الركود تكون أسواق الأسهم متقلبة ومتذبذبة بشكل كبير، فيقوم العديد من المستثمرين بسحب أموالهم من سوق الأسهم بالكامل، خاصةً بعد سماعهم لأخبار حول الأسهم وتأثرها بالركود سواء أكانت أخبار جيدة أو سيئة.[٦][٧] كيفية الاستفادة من الركود الاقتصادي مع أن الركود الاقتصادي يعد مشكلة تؤثر على النشاط الاقتصادي، إلا أنه يمكنك أن تستفيد منه في مجالات مختلفة منها:[٨] خفض التكاليف على كافة الأصعدة المنزلية والعملية منها. عليك التفكير بشراء منزلك أو مكتبك إذا كنت مستأجرًا؛ وذلك لأن أسعار العقارات وأسعار الفائدة في حالة الركود تكون منخفضة نوعًا ما. قم ببناء محفظتك الاستثمارية، واستفد من انخفاض أسعار الأسهم والاستثمارات. أعد جدولة ديونك، إذ يمكنك الاستفادة من انخفاض أسعار الفائدة في البنوك لأخذ القروض التي ستحسن من حالتك المادية.

إقرأ المزيد على حياتك.كوم: https://hyatok.com/%D9%86%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D8%AD_%D9%85%D9%86_%D8%A3%D8%AC%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B5%D8%AF%D9%8A_%D9%84%D9%84%D8%B1%D9%83%D9%88%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF%D9%8A

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة مال وأعمال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

اليونتاثيروم

أهمية الرسوم المتحركة للأطفال