in

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والمشاغب

تربية الأطفال يعاني الكثير من الأهالي من مشكلة عناد الأطفال ومشاغبتهم وحركتهم الزائدة عن الحد، لا سيما إذا كان الأهل في نزهة أو زيارة خاصة للأقارب والأصدقاء مما يُسبب لهم الإحراج والانزعاج، فيحاولوا بكافة الطرق وشتى الوسائل البحث عن طريقة للقضاء على هذه الظاهرة ونزعها من أطفالهم، ولكن يلجأ بعض الأهالي لاستخدام وسائل تربية خاطئة كاللجوء إلى ضرب الطفل وتعنيفه والصّراخ عليه مما يزيد الأمر سوءًا وتعقيدًا أكثر مما هو عليه، وسنتحدّث في هذا المقال عن أهم الطرق التي يجب سلكها مع الأطفال المشاغبين والعنيدين والتي أثبتت نجاعتها وفعاليتها بعيدًا عن التعنيف والضرب مما يجلب الرّاحة والسّعادة لكلا الطّرفين الأهل والأبناء. كيفية التعامل مع الطفل العنيد والمشاغب ومن أهم الأساليب التي يفضّل استخدامها مع الطفل العنيد والمشاغب:[١] الابتعاد عن الصّراخ في وجه الطفل: لأن الصّراخ يؤدي إلى زرع الخوف في نفسه ويُفقده ثقته في نفسه فتظهر له مشكلات أخرى مثل الرّهاب والمشاكل الاجتماعيّة. التّحدّث مع الطفل: يجب أن نتحدّث مع الطفل بأسلوب لائق ومحترم ويفهمه الطفل، مع التوضيح للطفل نتائج عناده ومشاغبته. الابتعاد عن تخويف الطفل: يلجأ الكثير من الأهالي لتخويف أطفالهم من اللصوص والعفاريت وأشياء غير موجودة مما يعرض الطفل لمشاكل نفسيّة كالخوف الدّائم والرّهاب. الابتعاد عن الكذب: إذ يجب على الأهل الابتعاد عن الكذب على أطفالهم. الابتعاد عن صيغة الأمر: من الأفضل استبدال أسلوب الأمر بأسلوب الأسئلة فمثلاً بدل أن نقول للطفل اذهب حالاً للنوم، نقول له اقترب موعد النّوم ماذا عليك فعله الآن؟؟ [٢] إعطاء الطفل الخيارات: فبدلاً على اجباره على شيء يجب أن نضع بعض الخيارات أمامه، حتى يختار ما هو مناسب له ويشارك في عمليّة صنع القرار. [٢] التّغافل عن الأخطاء البسيطة: غالبًا ما يزيد الطفل في عناده إذا رأى تصرفاته مراقبة ومتابعة بدقة من قبل الأهل، فمن الأفضل التّغاضي عن بعض الأمور البسيطة ليتعلّم الطفل من أخطائه. [٢] أسباب العناد والمشاغبة عند الأطفال الطفل العنيد هو الطفل الذي يرفض أوامر وطلبات من حوله باستمرار، وأما الطفل المشاغب هو الطفل كثير الحركة والكلام والذي لا صبر عنده والعدواني تجاه الآخرين، وهناك عدّة أسباب لهذه المشاكل عند الأطفال ومن أسباب العناد والمشاغبة، قد يكون عناد الأبوين أو أحدهما مما ينعكس على سلوك الطفل، والعناد والمشاغبة عند الأطفال هو طريقة لإثبات الذات والشخصية المستقلة وخاصة بعد عمر 3 سنوات، وسلوك الأهل لأساليب خاطئة في التربية تزيد من عناد ومشاغبة أطفالهم مثل الطلب من الأطفال القيام بمهمات صعبة لا تناسب أعمارهم الصغيرة ومنعهم من القيام بالكثير من الأمور والهوايات المحببة لهم، وقد يكون التدليل الزائد للأطفال هو الذي دفع بهم للعناد والمشاغبة، والحرمان من العطف والحنان والحب وعدم اهتمام الأهل بأطفالهم وعدم تشجيعهم وتحفيزهم عند قيامهم بأعمال جيدة. [٣]

المصدر : موقع حياتك

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة #موقعشعلة #شعلةدوت_كوم #شعلة.كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة رعاية الطفل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

كيفية التعامل مع الأطفال فى الحضانة

رجيم أطفال ١٠ سنوات