in

قصيدة قاسم حداد(هندسة الجسد)

جسدي يوازي الغيم ويُغنِيه بالمرايا

وليس للمطر طريق سواي

ملطخ بالنداآت التي من الطين

بالهذيان الصاعد الحامل جذوراً

وعطشاً

أنحني وأعطي جسدي

للصبايا العاريات اللواتي في الحلم

توازي أعضاؤهن أعضائي

تصير المرايا سريرا للجسد الذي يوازي

ويزهو

موقع شعلة للمحتوى العربي#شعلة#موقع_شعلة_دوت_كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم الشعر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

حكاية النسر

دراسة تشير الى ان مهنة المصور الفوتوغرافي واحدة من اسوأ 25 مهنة