in

قصيدة قاسم حداد(منسيات الذاكرة)

مواكبُ العزاء تزخرفُ الحزنَ الدامي. 

بصناجات الإيقاع الفجّ. 

تسحق عظمة الروح. 

لا تدركُ حدودَ ما ترى وما تسمع وما تستعيد.

 هل ثمة من يعزفُ موسيقى الندم على المفقودات. 

أم أنه نشيدُ التجهيز لإيقاظ المنسيات.

 كنتُ حين أعصب رأسي بخرقة العزاء يسمُّونني بيرقَ الحداد. 

زَيغُ الذاكرة كلما طغى النسيان.

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة#موقع_شعلة#شعلة_دوت _كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم الشعر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

كيفية التعامل مع الأطفال في سن الثالثة

كيفية احتساب الفوائد البنكية