in

قصيدة قاسم حداد(الغلام والملك)

لستُ بعيداً بما يكفي.

 فالدمُ الطليلُ طالني حتى الشغاف. 

طفلُ الوردة.

 فالمنادبُ التي تحزمُ القرى طالت المدينة.

 ليس ثمة مسافة كافية لكي تكون بعيداً. 

فالمَلكُ ذاتُه.

 المَلكُ الذي اغتالَ الفتى ذي القصيدة. 

هناك .. لا يزال. يقصل غلاماً هنا.

 مَلكٌ لا يصغي ولا يسمع الكلام

. لا تدركه نصيحةٌ ولا يقرأُ الدرسَ. 

وليس قريباً بما يكفي .

موقع شعلة للمحتوى العربي#شعلة#موقع_شعلة_دوت_كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم الشعر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

ما هو الحور

مامدى إصابة محمد صلاح ؟