in

قصيدة عدنان الصائغ (إلى شاعر برجوازي)

أوصلتني القصيدةُ للفقرِ

هل أوصلتكَ القصيدةُ… للفقرِ؟

هل أسلمتكَ إلى حارسِ السجنِ

أو للتشردِ

أو للجنونْ؟

كنا معاً نستفزُّ الأزقةَ

دشداشتين مشاكستين

وقلبين دون حذاء

وحلماً صغيراً

بديوانِ حبٍّ،

وكِسرةِ بيتْ

فكيفَ افترقنا إذنْ..

في دروبِ القصيدة..؟

ها أنني.. بعد عشرين عاماً من الشِعرِ

لا أملكُ الآنَ

غيرَ نظافةِ قلبي

وجيبي

وحلمي القتيلْْ

فكيف حصلتَ على

شقةٍ فارهة

وكرشٍ ثقيلْ

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة#موقع_شعلة#شعلة_دوت _كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم الشعر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

أفضل تخصصات الطب البشري

أين تقع جامعة الملك عبدالعزيز