in

قصة جحا ولي الله

سأل الناس جحا يوما..

 – يا سيدنا الشيخ.. ما الدليل على أنك ولي من أولياء الله الصالحين..؟ قال: إني أدعو الحجر فيأتي سريعا، وأنادي الشجرة فتأتي سريعة، فقال له أصحابه..

 – نريد أن نرى ذلك بأعيننا.. فدعا جحا الشجرة فلم تتحرك، ثم دعاها ثانيا وثالثة فلم تتحرك فضحك منه أصحابه و عيروه بأنه كذاب، فذهب جحا إلى الشجرة وقال لها..

 أما سمعت ندائي؟ مالك لا تتحركي..؟ ما هذا الكسل ؟

فقال له أصحابه:

 – ماهذا يا جحا.. إنك قد ذهبت إلى الشجرة ولم تحضر هي إليك..

 فقال جحا:  أنتم تعرفون أن الأولياء غير متكبرين، فإذا تكبرت الشجرة فإننا نحن الأولياء لا نتكبر عليها.. بل نمشي إليها..

المصدر : قصص وحكايات

موقع شعلة للمحتوى العربي#شعلة #موقع- شعلة#شعلة-دوت-كوم #شعلة كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة قصص وحكايات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

"مكافحة الفساد" تطيح بموظفين في وظائف مرموقة بقطاعات عدة بالدولة لتورُّطهم في قضايا رشوة وفساد

خبراء وباحثون: مبادرة وزارة التعليم بـ(ملتقى التكامل المعرفي) ستدعم الخطوات المستقبلية لمواجهة جائحة كورونا