in

عادة مص الإصبع عند الأطفال وكيف تتغلب عليها

مص الإصبع عند الأطفال هل تلاحظ أنّ طفلكَ يمص إبهامه عند شعوره بالتوتّر ليهدّئ من روعه؟، لا تقلق؛ إنّها عادة طبيعيّة لديه، وقد يكتسبها بعض الأطفال في رحم أمّهم، فتستمر معهم بعد الولادة. غالبًا ما يتوقّف طّفلكَ عن مص إبهامه دون تدخّل منكَ في الفترة التي تتراوح ما بين الثّانية والرّابعة من عمره، والأفضل أن يتخلّص طّفلكَ من هذه العادة عند بلوغه عامه الثّاني، لأنّه في هذه السّن تبدأ الأسنان الدّائمة بالبزوغ، فيُمكن أن تؤثّر هذه العادة على سلامة أسنانه، أو عاداته الغذائيّة، أو مخارج حروفه، وحاول أن لا تلجأ لتوبيخه أو معاقبته لممارسته مثل هذه العادة، بل أن تجد طرق أخرى لإلهائه عنها، وتعزيز مهاراته على التكيّف مع التوتّر، وإيجاد طرق بديلة لتهدئته. [١] كيف تتغلّب على عادة مص الإصبع عند طفلكَ؟ إذا رأيت أنّ طفلكَ قد تجاوز الثّالثة من عمره دون أن يتخلّص من عادة مص إبهامه، حاول أن تتدخّل لإيقافه عن هذه العادة بطرق إيجابيّة بعيدًا عن التّوبيخ، وإشعاره بالذّنب، وإليكَ أفضل الطّرق لجعله يترك هذه العادة بنجاح دون أن تؤثّر سلبيًّا على نفسيّته: [٢] تحدّث مع طفلك بلغة يفهمها، بأسلوب يناسب عمره، حول أنّ هذه العادة سيّئة، وقد تسبّب له الأمراض، وتؤدّي إلى حدوث فجوات بين أسنانه تجعل الأطفال الآخرين يسخرون منه، وبطبيعة الحال لا يؤدّي التحدّث إلى نتائج فوريّة، ويحتاج للمتابعة والقليل من الوقت، ولكنّه جيّد لنفسيّة الطّفل، واعتباره مدخل للطّرق الإيجابيّة الأخرى. انتبه للأوقات التي يبدأ طفلكَ بها بمص إبهامه، فإن كانت وقت النّوم حاول إلباسه قفازات في يديه ليصعب عليه مصّ إصبعه أثناء النّوم، أو استخدام البجامات التي يغطّي أكمامها كفّة اليدين، أمّا إن كان يمص إبهامه أثناء مشاهدة التّلفاز، حاول أن تطفأ التّلفاز عندما يبدأ بمص إبهامه، لمدّة لا تقل عن خمس دقائق، ولا تزيد عن عشر دقائق، لا كوسيلة للعقاب، ولكن كوسيلة لإلهائه، وقطع فعله لهذه العادة دون أن يستمر عليها وقت طويل، حتّى ينساها تدريجيًّا. كافئه بالحلوى والهدايا، أو القصص، والألعاب، إذا أمضى وقت لا يمص به إبهامه، وقد تستخدم ملصق مقسّم إلى أجزاء كل جزء منه يشير إلى فترة زمنيّة معيّنة، وعندما يقضيها الطّفل دون أن يمص إبهامه أشّر عليها بعلامة، وأخبر طفلكَ أنّه نجح. أثنِ على طفلكَ وامدحه بكثير من الكلمات المشجّعة طوال اليوم، عندما لا يمص إبهامه لمرّة واحدة في السّاعة، ويمكن أن يساعدكَ ضبط جوّالكَ في ذلكَ. إطلي إصبع طفلكَ ليلاً بمنتجات آمنة، سيّئة الطّعم، تبقى على إصبع لبضع ساعات، حتّى عندما يستيقظ ليمص إبهامه لا يُعجبه الطّعم، وينفر منه، ويكف عن مص إصبعه، وننصحكَ أن تغيّر النّكهة بين فترة وأخرى حتّى لا يعتاد الطّفل عليها، ويظل ينفر من إصبعه في كل مرّة يمصّه فيها، ويُمكنكَ أن تحصل على مثل هذه المنتجات من الصيدليّات، أو تستخدم مواد طبيعيّة من مطبخكَ لا تضر بصحّة الطّفل. يمكنكَ الاستعانة بجهاز مخصّص لهذا الأمر، والحصول عليه من الصيدليّات، أو عبر الإنترنت؛ إذ يوضع على كوع الطّفل، ليمنعه من ثني ذراعه في سبيل الوصول إلى إبهامه لمصّه، فيجد صعوبة في وصوله لإصبعه. إذا فشلت جميع الطّرق السّابقة في منع طفلكَ عن مص إصبعه، وبدأ تأثير هذه العادة بالظّهور على اعوجاج أسنانه، أو إحداث ثغرة فيها، أو أثّرت على مخارج الحروف، يمكنكَ الاستعانة بطبيب الأسنان لتركيب تقويم مصمّم خصّيصًا لمنع الأطفال من مص إبهامهم. أسباب عادة مص الإصبع عند الأطفال لم يتوصّل الأطبّاء إلى فهم الأسباب التي تدفع الطّفل إلى مص إبهامه، ولكنّهم وضعوا بعض النظريّات التي تساعدهم في فهم هذا السّلوك عند الأطفال، ومنها: [٣] مص الإبهام تُشعر الطّفل بالأمان والرّاحة، ولها مفعول مهدّئ على نفسيّته عندما يشعر بالتوتّر. بعد فترة من ممارستها يعتادها طّفلكَ، حتّى يُصبح سلوكًا لا إراديًا يمارسه كلّما شعر بالتّعب أو الملل. قد يلجأ لها الطّفل إذا تعرّض لصدمة أثّرت على نفسيّته. قد تكون من المتلازمات النّفسيّة التي ترافق بعض الأطفال، مثلها مثل عادة نتف شعر الرّأس، أو الجسم، أو الحاجبين

المصدر : موقع حياتك

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة #موقعشعلة #شعلةدوت_كوم #شعلة.كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة رعاية الطفل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

كيف تختار نوع السكوتر المناسب لطفلك؟

تصرفات طفلي غريبة: هل هذا طبيعي؟