in

تقرير تقني مُفصل: العديد من ألعاب PS5 كانت تعمل بسرعة 30 إطار بالثانية

يوم الخميس الماضي استعرضت سوني مجموعة من الألعاب القادمة لجهاز PS5 ضمن حدث أطلقت عليه “مستقبل ألعاب بلايستيشن 5” وطبعاً الكثير من اللاعبين أثير حماسهم لهذه العروض لكن فريق Digital Foundry ينظر للأمور بعين أخرى فما يهمه هو الأداء التقني ليظهر لنا ما يمكن توقعه من ألعاب الجيل المقبل.

من أجل ذلك قام الفريق بتحليل العروض المنفردة أي التي وفرتها سوني بعد الحدث، وخلصوا إلى النتيجة التالية:

  • مدح الفريق لعبة Ratchet and Clank ورسومها خاصة مسألة الانتقال بين المراحل بفضل سرعة SSD رغم ملاحظة بعض التوقفات بالمشاهد لكن الفريق نوه بأن هذه اللعبة مازالت قيد التطوير.
  • اللعبة تعمل بسرعة 30 إطار بالثانية مع دقة 4K حقيقية كما تم ملاحظة وجود تقنية تتبع الضوء لكن هنالك حدود للانعكاسات فليس كل شيء قابل للانعكاس مما قد يعني بأن تقنية RT بالعتاد لديها حدود لا يمكن تخطيها.
  • لعبة Gran Turismo 7 اهتمت كثيرا بالتفاصيل وهي تعمل بسرعة إطارات 60 إطار بالثانية، وتم ملاحظة تقنيات تتبع الضوء من خلال الانعكاسات على أسطح السيارات. لكن هذا تسبب في انخفاض بناحية تنعيم الحواف على الأطراف وبالمحصلة اللعبة تعمل بدقة 2160p بأغلب الأوقات. لكن لا يعلم إن كان تم استخدام تقنية checkerboard هنا.
  • غالبية الألعاب التي رأيناها بالعرض كانت تعمل بسرعة 30 إطار بالثانية
  • لعبة Godfall تعمل بدقة 4k وسرعة 60 إطار بالثانية
  • Resident Evil VIII: Village تعمل بدقة 4k ومن المحتمل أنها ستعمل بسرعة 60 إطار بالثانية
  • Astro’s Playroom تعمل بدقة 4k وسرعة 60 إطار بالثانية ولكن بعض الأحيان يحدث انخفاض بالدقة في بعض المشاهد إلى 1792p
  • Sackboy: A Big Adventure  تستهدف سرعة 60 إطار بالثانية بعض المشاهد كانت تعمل بدقة 1512p
  • ألعاب Demon’s Souls, Kena: Bridge of Spirits, Little Devil Inside, Pragmata, Ratchet and Clank بجانب Returnal  و Stray كانت تعمل بسرعة 30 إطار بالثانية مع دقة 3840×2160
  • لعبة Horizon Forbidden West  تعمل بدقة 2160p لكن مع سرعة يحتمل أن تكون 30 إطار بالثانية
  • لعبة Destruction All-Stars تعمل بدقة 4K  مع وجود مشاهد قليلة بدقة 1080p لكن مع سرعة يحتمل أن تكون 30 إطار بالثانية.
  • الفريق نوه بأنه لم يجد دليل على استخدام تقنية VRS التي أكدت مايكروسوفت وجودها
  • لاحظ الفريق استخدام تقنيات الدقة الديناميكية والتي خلصت إلى انخفاض دقة بعض الألعاب لـ 1500p للحفاظ على الأداء
  • ختم الفريق بالقول أن سوني يبدو بأنها تستهدف 30 إطار من أجل تقديم ألعاب بجودة رسومية أفضل بتفاصيل أكبر وهذا انعكس على عروض الألعاب بالحدث، اما مايكروسوفت فيبدو بأنها تركز أكثر على سرعة الإطارات.

طبعاً كل هذه العروض هي لألعاب مازالت قيد التطوير لذا فقد تختلف نيتيجة التحليل والأداء عند طرحها مع عمل المطور على تحسينها، لكن حالياً ما رأيكم بما ذهب إليه هذا التقرير؟

المصدر موقع Saudi Gamer

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم الالعاب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

رئيس بلايستيشن عن ألعاب PS5: هذه ليست سوى البداية!

لعبة Kena: Bridge of Spirits «ظلامية بعكس ما يبدو مظهرها»