in

تعلم قراءة الإنجليزي للمبتدئين

أهمية قراءة الإنجليزية تعد اللغة الإنجليزية لغة العصر، والكثير يتجه نحو تعلمها وإتقانها، فقد أصبح من متطلبات البحث عن وظيفة إتقان اللغة الإنجليزية والإلمام بها، قراءةً وكتابةً ومحادثةً، ومما لا شك فيه أن قدرات الأشخاص تتفاوت كما تتفاوت معرفتهم وإلمامهم باللغة الإنجليزية، فمنهم من يتقنها قراءةً وكتابةً ومحادثةً، ومنهم من لا يزال مبتدئًا يتعلمها حسب قدراته، إلا أن البعض يركّز خطئًا على جانب المحادثة والاستماع متناسيًا أهمية القراءة ودورها. فكما هو معروف فإن القراءة الصحيحة جزء أساسي لمن أراد تعلم أي لغة، إذ تعد القراءة الطريقة الفضلى لتعلم الكلمات الجديدة ومعانيها من خلال التعرف عليها ضمن السياق المستخدم عادة لتصبح جزءًا من الحصيلة اللغوية مع التكرار، إلى جانب فهم القواعد ضمن سياقها الطبيعي والتعرف على الاستخدام الصحيح لها بعيدًا عن الأخطاء المحكية في المحادثة اليومية. كذلك تقدّم اللغة الإنجليزية تعددًا في مصادر اللغة والحرية التي تقدمّها للمتعلم في اختيار محتوى القراءة من الروايات إلى المقالات العلمية والصحف والمجلات إلى القصص القصيرة والمدونات اليومية، كما تمنح الفرد راحة في اختيار سرعة القراءة التي تناسبه وفق مستواه في الإنجليزية ووفق قدرته على فهم النص المطروح مع الأخذ بعين الاعتبار عدم ضرورة فهم كل نص تفصيلًا بل فهم الفكرة الرئيسة منه وحسب؛ عدا عن ذلك، فإن القراءة هي البوابة الأولى نحو تعلم المحادثة والاستماع نظرًا إلى تحولها من استماع غائب إلى فهم عميق.[١] كيفية تعلم قراءة الإنجليزية للمبتدئين إن تعلم قراءة اللغة الإنجليزية يحتاج لمعرفة الأساسيات والقواعد لنطق الحروف وما إلى ذلك فهي أساس بناء مهارة القراءة في اللغة، وتوجد بعض الطرق التي من شأنها مساعدة المبتدئين في اللغة الإنجليزية على قراءتها بسلاسة، فعلى سبيل المثال، على المتعلم اختيار الكتاب المناسب الملائم للذوق الشخصي وذلك من خلال قراءة المقتطفات والمراجعات حول الكتب قبل البدء بقراءتها تجنبًا للملل فور البدء بها. كما أنه من المهم اختيار كتاب ذي مستوى صعوبة مناسب بالنسبة للمتعلم، إذ يجب أن يتعرف على كلمات جديدة دون الاضطرار إلى استخدام القاموس باستمرار؛ إذ يجب أن تحوي كل صفحة ما يقارب عشر كلمات جديدة ولا أكثر، فيلجأ القارئ إلى الاستعانة بالمعجم بضع مرات دون الإفراط في ذلك حدّ الملل والرتابة، ومن الممكن البحث عن الكتب التي حُولت إلى أفلام ومشاهدة الأفلام أولًا قبل البدء بقراءتها، إذ إن لذلك دورًا في تحفيز القارئ نظرًا لمعرفته المسبقة بمجريات الأحداث والقصة؛ ويمكن كذلك البحث عن الكتب ثنائية اللغة عبر الإنترنت ثم مقارنة النص الأصلي والنص المترجم وتحليلهما للتعرف على طبيعة الإنجليزية. كما أنه من المهم التعرف على معاني الكلمات الجديدة من خلال السياق لا من خلال ترجمة الكلمات على الفور، مما يمنح القارئ فرصة للتعرف على اللغة بشكل أفضل ويمنحه مساحة للاعتماد على نفسه في استنباط معاني اللغة والتفكير في معنى النص وتحليله لفهمه من حيث اللغة والمحتوى كذلك، ومن الطرق الهامة في حفظ المعلومات وتحليل النص بطريقة صحيحة كتابة مذكرات أو ملاحظات حول المحتوى أو الكاتب، ثم الاطلاع عليها عبر الإنترنت وقراءة المزيد من الكتب المؤلفة من قبل ذات القارئ والاطلاع على حياته وأسلوبه في الكتابة، كذلك من المفيد الانتقال إلى الكتاب التالي فور الانتهاء من الأول بحيث لا يترك القارئ لنفسه مجالًا للملل أو الانفصال عن القراءة لأنها عادة لا يجب الانقطاع عنها بل تنميتها باستمرار.[٢] تقنيات القراءة الفعالة توجد العديد من تقنيات القراءة التي تجعل وقت القارئ أكثر إنتاجية وفعالية، ومن أهمها ما يأتي:[٣] يعدّ مسح النص من الطرق الأساسية للتعرف على النقاط الهامة في النص من خلال الاطلاع عليه دفعة واحدة، ويمكن استخدام هذه التقنية لتلخيص كتاب ما أو تكوين فكرة عن محتواه أو موضوعه العام. إن تقنية القشط من التقنيات المهمة في الاطلاع على كافة النص مع فهم المحتوى الرئيس وبعض التفاصيل الهامة فيه، وتستخدم هذه التقنية في قراءة الصحف والمجلات وعند قراءة النص للمرة الأولى. تقنية القراءة الفعالة التي تهدف إلى الخوض في أدق تفاصيل النص. القراءة التفصيلية التي تأخذ كل كلمة في عين الاعتبار بغرض فهم النص فهمًا كاملًا وتحليله وترجمة كل كلمة غير مفهومة فيه. القراءة السريعة التي تهدف إلى قراءة المحتوى مقسمًا إلى جمل دون التركيز على جزئية معينة أو القراءة بصوت مرتفع. معلومات عن اللغة الإنجليزية تتميز اللغة الإنجليزية بعدد متحدثيها الكبير حول العالم، إذ يصل عدد متحدثي الإنجليزية كلغة أم إلى 400 مليون شخص بينما يصل عدد متعلمي الإنجليزية إلى مليار شخص من مختلف الجنسيات والمناطق والقدرات، وتعد وسيلة تواصل عالمية والثالثة من حيث الانتشار، وتحوي الإنجليزية 26 حرفًا، ويمكن كتابتها على عكس العربية بحروف كبيرة أو صغيرة ولا تتصل حروفها ببعضها البعض كما في العربية كذلك، وتميل الإنجليزية إلى أخذ أو “استعارة” الكثير من الكلمات من اللغات الأخرى، مثل العربية والتركية والفارسية والهندية والإيطالية والإسبانية كذلك، مما يدل بالتالي على طبيعتها العالمية وانتشارها الواسع حول مختلف دول العالم.[٤]

المصدر:حياتكموقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة #موقع_شعلة #شعلة_دوت_كوم #شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة عالم التعليم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

"إتمام" يعتمد مخططات بمساحة 60 مليون م2 بمختلف المناطق

أمير الباحة يطلق منصة "أمن" لربط الإمارة بشرطة المنطقة إلكترونياً