in

تحذير أوروبي بمعاقبة «المعرقلين» لوقف إطلاق النار في ليبيا

epa08767997 A handout photo made available by UN Photo shows A. Amhimmid Mohamed Alamami (2-L) Commander of the Military College, Libyan Arab Armed Forces, and A. Ali Abushahma (2-R), Commander of the Field Operations Room, Government of National Accord, shaking hands as United Nations Acting Special Representative of the Secretary-General Stephanie Williams stands by, after signing of an Agreement for a Complete and Permanent Ceasefire in Libya at the fourth round of the 5+5 Libyan Joint Military Commission, at United Nation's Palais des Nations in Geneva, Switzerland, 23 October 2020. According to the United Nations (UN), the two rival sides in the Libyan civil war have agreed on a nationwide ceasefire. EPA/Violaine Martin / UN PHOTO HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

رحّب الاتحاد الأوروبي بالتوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا، وحذر في الوقت نفسه من أنه سيفرض عقوبات على المعرقلين المحتملين.

وقال الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية، جوزيب بوريل، في بيان نشره مكتبه في بروكسل أمس باسم جميع الدول الأعضاء، إن اتفاق وقف إطلاق النار الكامل والدائم هذا، والذي يسري على مستوى البلد، يعد خطوة حاسمة ونتيجة شهور من الجهود الإقليمية والدولية المكثفة، التي بدأت في إطار عملية برلين التي تقودها الأمم المتحدة.

وشدد بوريل على أن الاتفاقية تتضمن أيضاً تدابير مهمة أخرى، لاسيما استئناف اتصالات النقل بين مختلف مناطق ليبيا وتدابير بناء الثقة الأخرى، مثل عملية شاملة لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج، والتي تعتبر ضرورية لعودة الأمن والاستقرار في ليبيا، لاسيما انسحاب جميع المقاتلين والمرتزقة الأجانب خلال 90 يوماً. وشجع الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه الآن الأطراف الليبية على التنفيذ الكامل والفوري لاتفاق وقف إطلاق النار. ودعا الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه جميع الفاعلين الدوليين والإقليميين إلى دعم الجهود الليبية بشكل قاطع، والامتناع عن التدخل الأجنبي في الصراع الليبي، ووقف انتهاكات حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة.

وقال البيان إنه يجب على جميع المقاتلين والمرتزقة الأجانب الانسحاب على الفور، وإن كل تدخل أجنبي غير مقبول. وأعلن الاتحاد استعداده لدعم تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار بإجراءات ملموسة، وفقاً لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وقال البيان إن هذه التطورات الأمنية الإيجابية على الأرض تمهد الطريق لإعادة إطلاق عملية سياسية شاملة في ليبيا، وإن الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه يتطلعون إلى منتدى حوار سياسي ناجح في وقت لاحق من هذا الشهر، وسيواصلون دعم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا من أجل التوصل إلى حل سلمي للصراع الليبي الطويل الأمد لمصلحة الشعب الليبي. وفي هذا الصدد، يذكر الاتحاد الأوروبي أنه سيفرض عقوبات على المعرقلين المحتملين.

المصدر: الامارات اليوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة أخبار العالم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

إيران تسجّل حصيلة قياسية جديدة للإصابات اليومية بـ «كورونا»

ألمانيا تناشد المجتمع الدولي التعاون في مكافحة «كورونا»