in

المحافظة على نشاط الأطفال

يجب تشجيع النشاط من الولادة. شجعي طفلك أن يكون نشيطاً بدنياً حتى قبل أن يبدأ بالزحف. عن طريق الوصول إلى الأشياء, ضمها، مسكها و دفعها، تحريك رأسه وأطرافه خلال حياته اليومية، وأثناء إشرفك وهو يلعب على الارض بما في ذلك وهو على بطنه.

وينبغي على الأطفال الذين يستطيعون المشي من تلقاء نفسهم أن يكونوا نشطين جسمياً لمدة 180 دقيقة على الأقل (3 ساعات)، تتوزع على طوال اليوم، داخل المنزل أو خارجه.

يحب الأطفال أن يستخداموا أجسامهم للزحف، المشي، الركض، القفز والتسلق. فكلما أعطيتهم الفرصة لحرق الطاقة، كلما كانوا أسعد.

قد تجدين أنهم ينامون بشكل أفضل ويكونون أكثر ارتياحاً. عندما تعطيهم الفرصة للتمرين، ستساعديهم على تحسين عضلاتهم و لياقتهم العامة. كما تجعلهم يبدأون بعادات تساعدهم بأن يصبحوا بالغين يتمتعون بالصحة واللياقة البدينة.

فيما يلي بعض الطرق لإبقاء طفلك نشيطاً:

•     ضعي طفلك بحيث بحيث يمكنه أن يركل أرجله.

•     بمجرّد ان يبدأ طفلك بالزحف، دعيه يزحف في جميع أنحاء الأرض. أولاً، تأكدي أنها آمنة (راجعي قائمة سلامة المنزل).

•     دعي طفلك في أول مشيه يمشي معك بدلاً من استخدام عربة المشي.

•     يحب الاطفال الذين بدأوا المشي حديثاً و الأطفال الصغار بأن يذهبوا إلى الحديقة حيث يتسلقون، يتمرجحون أو يركضون في الأنحاء فقط.

•     ستساعد الألعاب الّتي يلتقطها طفلك والتحرك في الأرجاء على تحسين مهارته وتطوير عضلات ذراعيه ويديه.

•     ربما توجد أنشطة للأهالي والأطفال في مركز الترفيه المحلي.

•     يمكنك أن تأخذي طفلك للسباحة من سن مبكرة جداً. ولا داعي أن تنتظري حتى يتم تلقيحهم .

المصدر : موقع دكتورى

موقع شعلة للمحتوى العربي #شعلة #موقعشعلة #شعلةدوت_كوم#شعلة.كوم

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة رعاية الطفل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

قصيدة أمل دنقل (الملهى الصغير)

هل يعاني طفلي من فرط الحركة؟