in

الجزر والإمساك

من أكثر المشكلات التي نواجهها بصورة يومية هي الإمساك، فما هي العلاقة بين الجزر والإمساك، تعرف في هذه المقالة عليها

الجزر والإمساك

يعد الإمساك من إحدى اضطرابات حركة الأمعاء السيئة، إذ يتم تكدس الطعام في القولون ولا يتحرك بسهولة، مما يؤدي إلى صعوبة في الإخراج، وألم أسفل البطن.

وتساعد إضافة الأطعمة الغنية بالألياف على التخفيف من الإمساك، ومن هذه الأطعمة الجزر؛ إذ تحتوي كل حبة متوسطة الحجم على 2.3 غرام من الألياف بشك عام، و1.2 غرام من الألياف غير القابلة للذوبان في الماء بشكل خاص.

وتعد الألياف غير القابلة للذوبان في الجزر أكثر أهمية لصحة الأمعاء من الألياف القابلة للذوبان في مشكلة الإمساك.

وبذلك يمكن توضيح العلاقة بين الجزر والأمساك بما يأتي:

  • تساعد الألياف غير القابلة للذوبان على زيادة كتلة البراز، وترطيب البراز الصلب عن طريق سحب الماء إلى الأمعاء.
  • يساعد تناول الجزر بكميات معتدلة في أن تصبح حركة الأمعاء أكثر انتظامًا وراحة، والتقليل من الالام المصاحبة للإمساك.
  • الألياف تقوم بزيادة حجم كتلة البراز وتجعلها أكثر ليونة.
  • لا تذوب الألياف غير القابلة للذوبان في الماء، مما يزيد الكتلة والرطوبة للبراز.

يجب التنويه إلى عدم الإفراط في تناول الجزر، من أجل تجنب أعراض الغازات والانتفاخ، إذ إن الكمية المعتدلة من الجزر تخفف من الإمساك، والإفراط في تناول الجزر يزيد من مشكلة الإمساك.

موقع شعلة للموحتوي العربي #شعلة#موقع_شعلة#_شعلة_دوت_كوم

المصدر /www.webteb.com

This post was created with our nice and easy submission form. Create your post!

هل أعجبك المقال؟

تم النشر بواسطة التغذية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

Comments

0 comments

جزيرة آمنة في جازان

كريزي ووتر